عسكرى لكل نقاب

اضفها لصفحتك على الفايس بوك

Neqab

عسكرى لكل نقاب - ابن الفاروق المصرى

كان يا ما كان فى بلاد الطليان منذ ما يقرب من ثلاثة اعوام نائبا فى البرلمان الإيطالى شاذ جنسيا ويرتدى ثياب النساء وعلى ما بدى من صورته التى تناقلاتها وكالات الأنباء انه لم يتوقف عند الملابس فقط بل تعداها إلى عالم السيلكون , المهم ان احد النائبات المحترمات فوجئت به يدخل حمام السيدات ليقضى حاجة فرقعت بالصوت الحيانى ورأسها وألف سيف ما تعدى يومه على خير فقام احد النواب المغاوير ليطرح حلا لهذه القضية بان يقوم المجلس الموقر !! بفتح حمام الرجال على حمام السيدات حتى لا تتكرر مثل هذه الأزمة ويبقى البساط احمدى , يبدو ان الراجل فهم ان مشكلة النائبة المحترمة كانت فى التخصيص ليس إلا (ولا يمكن احنا اللى فاهمينها غلط ) وكان ما قاله بمثابة نكته تداولاتها السنة الطليانة , ونظرا لسذاجتى وطيبة نيتى ظننت ان هذا الرجل هو اغبى أو اخبث نواب العالم قاطبة إلى ان طالعنا الأستاذ ( ناصر خضر ) احد نواب المجلس الدنماركى بطلب عجيب خلاصة طلبه هو ان يحرم على المسلمات ارتداء النقاب فى البيوت الخاصة بهم , يعنى يطالب باستصدار قانون بمنع المرأة المسلمة من ارتداء النقاب فى بيتها , وطبعا انا شخصيا لم اصدق ما قيل فهذا الرجل ان صح التعبير عربى والنكتة هنا فى انه ملكى اكثر من الملك ويزايد على ما يجده بلا تعقل , فمن هى المرأة التى ترتدى النقاب داخل بيتها , هل توجد امرأة ترتدى النقاب امام زوجها وأولادها !! أم هى المزايدة من اجل حفنة دولارات .
الأغرب ان النائب الدنماركى بيتر سكاروب قال "إنه يعلم تماماً أنها لا تتنقب في بيتها أمام زوجها" و "إنه لا يعلم طريقة يمكن للشرطة أن تراقب فيها المسلمة المنقبة والمحجبة داخل منزلها ومنعها من ارتدائه ".
الغربى يعلم فهل العربى لا يعلم ؟ وحتى لو لم يعلم هو البعيد ماعندوش عقل ولا فهم !!
وحتى لو كان بلا عقل ولا فهم و فما هى الطريقة التى صورها له خياله المريض التى ستمكن الشرطة الدنمركية من تنفيذ القرار لو اقره مجلس الشعب الدنمركى !!
هل كان سيقترح مشروع عسكرى لكل نقاب فيقيم شرطى فى بيت بيت كل مسلم ليتحقق من الموضوع .
كان بودى ان اعتبرها نكته أو احدى نوادر الأغبياء لكنها موضة مهاجمة الإسلام فى كل شيء و اى شيء لمجرد الظهور وكسب الرضاء والقبول عند الغرب .
وختاما نقول لناصر خضر والذين على شاكلته : 

(( ولن ترضى عنك اليهود ولا النصارى حتى تتبع ملتهم ))


ابن الفاروق المصرى
ebn_elfarouk@yahoo.com

0 تعليقات:

Post a Comment